تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
SharePoint

مرحبا بكم في دائرة القضاء في أبوظبي

مرحبا بكم في دائرة القضاء في أبوظبي، يرجى كتابة اسمك والبريد الإلكتروني لبدء الدردشة.

  • logo

شكرا لاتصالكم بنا ، كيف باستطاعتنا مساعدتك اليوم؟

شكرا للدردشة معنا اليوم. نتمنى لك نهارا سعيد. وداعا.

تحويل التاريخ

التقويم الهجري

    • عام
    • شهر
    • يوم

التقويم الميلادي

    • عام
    • شهر
    • يوم

استضافت العاصمة أبوظبي أول مقر لمحكمة التحكيم الرياضي خارج سويسرا، في منتصف شهر مايو من العام 2012، إذ وقعت دائرة القضاء في أبوظبي والمجلس الدولي للتحكيم الرياضي، اتفاقية لإنشاء مقر لمحكمة التحكيم الرياضي التابعة للمجلس في مدينة أبوظبي، وذلك بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس دائرة القضاء.

وحرصت دائرة القضاء على اكتمال جاهزية محكمة التحكيم الرياضي، عبر توفير جميع وسائل الدعم والمساندة لتسجيل القضايا الرياضية وعقد جلسات الاستماع والعمل على حلها، فضلا عن توافر جميع الإمكانيات والكوادر البشرية المؤهلة لإجراء جلسات التحكيم وفض النزاعات الدولية والإقليمية والمحلية في المجال الرياضي، إلى جانب توافر قاعات الجلسات والبنية الأساسية التقنية لوسائل الاتصال الحديثة، لعرض مداخلات الخبراء والشهود من أي مكان في العالم خلال النظر في القضايا حال تطلب الأمر ذلك.

وأولت دائرة القضاء، تطوير التحكيم الرياضي أهمية قصوى، عبر التدريب للمختصين والباحثين القانونيين والإداريين على إجراءات المحكمة الرياضية والقوانين المنظمة للرياضة عالمياً، إلى جانب توفير منصة لتنظيم المؤتمرات والمنتديات ومختلف الفعاليات الأخرى ذات الصلة بتطوير وترويج الوعي القانوني الرياضي.

كما عزز دور محكمة التحكيم الرياضي "كاس" في أبوظبي، مؤخرا، قرار الجمعية العمومية الثانية لاتحاد كرة القدم الإماراتي، الذي نص على تحويل جميع الطعون في القضايا الرياضية إلى محكمة التحكيم الرياضي، إذ يحق للأفراد اللجوء إلى المحكمة من دون الرجوع إلى اتحاد كرة القدم.

شاركنا