الأخبار

للعام الثالث على التوالي، واصلت دائرة القضاء في أبوظبي تسجيل مستوياتها القياسية فيما يتعلق بمعدل الرضا عن الأحكام الابتدائية الصادرة، حيث انخفضت نسبة الاستئناف على الأحكام الابتدائية بنحو 1.2% خلال الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، لتصل إجمالي الدعاوى المستأنفة إلى ما نسبته 16.2% من إجمالي الأحكام الابتدائية الصادرة، وذلك مقابل 17.4% خلال نفس الفترة من العام السابق.

ويعني تراجع عدد القضايا التي تم استئنافها بدوائر الاستئناف بدائرة القضاء في أبوظبي، إلى ارتفاع معدل الرضا عن الأحكام الصادرة عن المحكمة الابتدائية من 83% خلال الربع الأول من العام الماضي، إلى 84% خلال نفس الفترة من العام الجاري، ويعد معدل الرضا عن الأحكام من المؤشرات ذات الدلالة القوية على الكفاءة التي تتمتع بها دوائر المحكمة الابتدائية على مستوى الإمارة، ويعني أيضا زيادة الثقة التي اكتسبتها دائرة القضاء سواء من الدقة في إنهاء المعاملات وإجراءات التقاضي، أو من حيث الإجراءات الإدارية والقضائية.

ويعكس ارتفاع معدل الرضا أيضا مدى الالتزام بتنفيذ ما ورد ضمن المخطط الاستراتيجي للدائرة، فهي من ناحية رفعت من نسبة الفصل في القضايا المعروضة، بما يضمن سرعة عالية في البت في القضايا بالدوائر المختلفة، ومن جهة أخرى حرصت على كفاءة الأحكام الصادرة، وذلك في الوقت الذي حرصت فيه الدائرة على توفير المزيد من الخدمات الجديدة للمراجعين والمتقاضيين، حيث تم التوسع في طرح الخدمات العدلية بصورها المختلفة، فضلا على حرص الدائرة على تأهيل وإعداد العنصر البشري، ورفع القدرات المهارية لموظفيها من خلال تنظيم برامج متخصصة لزيادة مهارات الموظفين بالتعاون مع عدد من الجهات لتطوير أداء الكوادر الوطنية.

ويأتي ارتفاع معدل الرضا عن الأحكام الصادرة، في الوقت الذي شهدت فيه الدائرة ارتفاع نسبيا في عدد القضايا المسجلة خلال الربع الأول من العام الجاري، بما يعني فعليا أن معدل الرضا بمقياسه الفعلي قد تخطى حاجز الـ 84%، وهو الأمر الذي يشير أيضا إلى القدرات التي تتمتع بها الدائرة واستعدادها للتعامل بسرعة وكفاءة عالية في كافة أنواع القضايا التي يتم تسجيلها.

ويرجع الارتفاع الملحوظ في معدل رضا المتقاضين عن الأحكام الصادرة إلى التحديثات المستمرة التي تنفذها الدائرة على آلية العمل بالدائرة بما يتوافق مع المستجدات والمتغيرات، بالإضافة إلى الاستعانة بعدد كبير من القضاة الجدد ممن يعملون في تخصصات مختلفة، بهدف دعم أداء المحاكم، وكذلك الاستعانة بالأنظمة المتطورة والتكنولوجيا الحديثة في غالبية مراحل التقاضي بالمحكمة، وهو الأمر الذي رفع من نسبة وسرعة الفصل في القضايا وبكفاءة عالية.

 
 

امارة أبوظبي

دائـــرة القضـــاء

عرض موقع الهاتف المحمول
© جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة القضاء– إمارة أبوظبي 2017